الرئيسية / صحة / طبيب آلي صيني يتفوق على البشر في تشخيص الأمراض

طبيب آلي صيني يتفوق على البشر في تشخيص الأمراض

طبيب آلي صيني يتفوق على البشر في تشخيص الأمراض
بعد الاستماع لشكوى المريض وأعراضه يقدم الطبيب الآلي قائمة فحوصات للمريض ونصيحة طبية ليقوم أطباء بشر بعد ذلك بالتحقق من العلاج.بعد الاستماع لشكوى المريض وأعراضه يقدم الطبيب الآلي قائمة فحوصات للمريض ونصيحة طبية ليقوم أطباء بشر بعد ذلك بالتحقق من العلاج.
طوّرت مجموعة من المعاهد والجامعات والشركات الصينية، طبيبا آلياً يعتمد على برنامج للذكاء الصناعي، يتفوق علىالأطباء في دقة تشخيص أكثر من 30 مرضًا مثل السل والاكتئاب.

وذكرت وكالة الأنباء الصينية “شينخوا”، اليوم الأحد، أن هذا البرنامج تم طرحه للمرة الأولى في منتدى بمدينة هنغيانغ، في مقاطعة هونان وسط الصين، أمس السبت.

وحول طريقة عمل البرنامج، أوضحت الوكالة أنه بعد الاستماع لشكوى المريض وأعراضه، يقدم الطبيب الآلي قائمة فحوصات للمريض ونصيحة طبية تستند إلى نتائج، ليقوم أطباء من البشر بعد ذلك بالتحقق من العلاج.

وأضافت أن برنامج الطبيب الآلي يحتوي على نماذج تشخيصية لأكثر من 30 مرضاً مثل السل والاكتئاب، والتي قد يكون هناك خطأ في تشخيصها.

واستنادًا إلى اختبارات تجريبية في العديد من المستشفيات، تتفوق دقة “الطبيب الآلي في التشخيص بنسبة 20% على تشخيص الأطباء من البشر”، بحسب الوكالة الصينية.

ويمكن لطبيب الذكاء الصناعي مواصلة تلقي المعلومات والخبرات والتشخيصات الطبية، حيث يحتوي على قاعدة بيانات تضم عشرات الملايين من الحالات الطبية.

وقال بنغ شاو ليانغ، نائب مدير المركز الوطني للحوسبة المتطورة في مدينة تشانغشا جنوب وسط الصين، إن الطبيب الآلي “مصمم ليكون ممارسًا عامًا، وكل أسبوع أو أسبوعين يمكنه تعلم تشخيص مرض جديد”.

وأضاف د.كانغ شي شيونغ، مدير قسم التشخيصات المعملية الطبية بجامعة كابيتال ميديكال الصينية إن “الطبيب الآلي سيساعد الأطباء من البشر ولن يحل محلهم”.

واستطرد قائلا “بالنسبة للمؤسسات الطبية الصينية، ولا سيما تلك الموجودة في الأحياء الفقيرة، فإن الطبيب الآلي سيكون مساعدًا جيداً”.

وخلال الأعوام الأخيرة، بدأت كبرى الشركات العالمية ومنها غوغل، ومايكروسوفت، وعلي بابا بالدخول إلى سوق الرعاية الطبية المرتكزة على الذكاء الصناعي.

الأناضول

منقول

عن qamarkhaleej

شاهد أيضاً

وداعاً للرياضة والريجيم! تقنية جديدة للتنحيف خلال 12 أسبوعاً

وداعاً للرياضة والريجيم! تقنية جديدة للتنحيف خلال 12 أسبوعاً مجلة “إيلي” الألمانية تكشف أنه يمكن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *